السيـــــاحة الجبليـــة

يعتبر الجبل الأخضر و الجبل الغربي بمثابة سلاسل الجبال الرئيسية في الجزئين الشرقي و الغربي من البلاد على التوالي حيث يقعان على الساحل أو بالقرب منه نسبيا و كلا هاتين المنطقتين تعتبر مرتفعة بشكل خاص حيث يبلغ أقصى ارتفاع لها نحو 1000متر و هما بذلك يرتفعان بشكل بارز عن السهول الساحلية المجاورة و الساحل و يحتويان على أودية ضيقة و منحدرة ,كما يعتبر سقوط الأمطار في المناطق الجبلية مرتفعا نسبيا بحيث تنمو فيها النباتات و تغطيها المساحات الزراعية بصورة أكبر مما هو موجود في أماكن أخرى في البلاد , كما أن سفوح الجبال و الروابي تعتبر جميلة و خاصة في فصل الربيع و تكون درجة الحرارة في المنطقتين الجبليتين أبرد قليلا منها في السهول في فصل الصيف رغم أنها أشد برودة في فصل الشتاء .

  و تتميز منطقة الجبل الأخضر بالمناظر الطبيعية الجميلة و البيئة الطبيعية الغنية بالحياة النباتية التي تجتذب الكثيريين, كما أن الظواهر الجيومورفولوجية كالكهوف و المخابئ الطبيعية بالجبل و اشهرها كهف (اهوافطيح) والتي وجدت فيه مخلفات تعود للإنسان الذي عاش بالمنطقة إبان عصور ما قبل التاريخ و المناظر الطبيعية الساحلية توفر موقعا ممتازا و منطقة استكشاف بالنسبة للسياح الذين تجتذبهم هذه المواقع,هذا فضلا على وجود أشهر المدن الأثرية ذات الأهمية السياحية الكبيرة .

و تتعلق الإمكانيات السياحية في منطقة الجبل الغربي بالثقافة المتميزة و الفن المعماري و الأنماط العمرانية الفريدة بالمنطقة التي تطورت في إطار العزلة الجبلية , و هناك عدد كبير من المدن و القرى الجبلية الرائعة في المنطقة إلا أن الأماكن البارزة و الهامة تشمل مخازن الحبوب في كل من نالوت ,كاباو ,و قصر الحاج و القرى القديمة في كل من تيموجيت و جادو و فرساطة و يفرن و القلعة و المستوطنات البارزة في قمة الهضبة في كل من طورميسة و جادو التي تقع وسط الجبل و التي يوجد بها متحف صغير يضم نماذج من المقتنيات التي تعبر عن تاريخ و ثراث المنطقة بكاملها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *